رئيس مجلس الإدارة
سعيد اسماعيل
رئيس التحرير
مروة أبو زاهر

البترول: اعتماد نتائج أعمال شركتى التعاون و مصر للبترول عن عام 2021/2022

أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية على أهمية الاستمرار فى رفع كفاءة منظومة تسويق المنتجات البترولية والخدمات المقدمة للمواطنين بما يتناسب مع التطور العالمى الذي تشهده منظومة نقل وتداول المنتجات البترولية .

جاء ذلك خلال رئاسته اجتماعات الجمعيات العامة لشركتى التعاون ومصر للبترول عبر الفيديوكونفرانس لاعتماد نتائج أعمال العام المالى 2021/2022  ، بحضور اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية والمهندس أحمد سمير وزير التجارة والصناعة .

وأضاف الملا ان التطور الملحوظ الذي شهدته محطات تموين الوقود والمستودعات الرئيسية للمنتجات البترولية التابعة لشركتى التعاون ومصر للبترول كشركات وطنية عريقة انعكس على زيادة كمية مبيعات الوقود ،  ووجه بزيادة عدد المحطات على المحاور الرئيسية المؤدية للمدن الجديدة مثل العاصمة الإدارية ومدينة العلمين الجديدة وغيرها من المدن الحديثة ، كما وجه وزير البترول بالتوسع فى نشاط تموين السفن خاصة مع ارتفاع حركة السفن التى تشهدها قناة السويس  وموانىء الإسكندرية وكذلك التوسع فى نشاط تموين الطائرات بمطارات مصر المختلفة ، وكذلك العمل  على زيادة  منافذ جديدة لبيع المنتجات المتخصصة الكيماوية فى السوق المحلى ،  و فتح اسواق جديدة لتصدير الزيوت المعدنية والمنتجات المتخصصة عالية الجودة لتحقيق عائدات دولارية إضافية لاقتصاد القومى.

واشار الملا إلى اهمية الالتزام بالتطوير والسلامة والصحة المهنية والتحول الرقمى وتدريب العاملين  لزيادة كفاءة الأداء وضبط عملية تداول ونقل المنتجات البترولية من خلال تركيب أجهزة RTG  بالمستودعات وسيارات نقل المنتجات البترولية الى اماكن التوزيع والاستهلاك ، كما وجه الوزير بضرورة ترشيد الإنفاق والعمل باستمرار على استغلال الموارد والاصول وتعظيم الإيرادات.

وعرض المهندس أيمن نجيب رئيس شركة التعاون للبترول أهم نتائج الأعمال خلال العام من خلال أنشطتها في تسويق المنتجات البترولية الرئيسية والزيوت وتموين السفن والمنتجات البتروكيماوية ، حيث أوضح أن إجمالى الكميات المباعة بلغ حوالى 3ر7 مليون طن بقيمة بلغت 60 مليار جنيه، وتضمنت كمية المبيعات حوالى 4ر6 مليون طن من البنزين بأنواعه والسولار والمازوت من خلال 1262 محطة ومنفذ  منتشرة فى جميع انحاء مصر، مشيراً إلى أن حصة الشركة من إجمالى السوق العام للمنتجات الرئيسية بلغت 31%، فيما بلغت حصتها من الزيوت 20%، بالإضافة إلى مبيعاتها من المنتجات الكيماوية وفى مجال تموين السفن، وبلغ إجمالي الاستثمارات المنفذة حوالى 672 مليون جنيه ،لتنفيذ عدد من مشروعات الاحلال والتجديد  وإنشاء مستودعات التخزين ومحطات الخدمة وشراء سيارات صهريجية ومشروعات الأمن الصناعى وحماية البيئة.

وخلال جمعية شركة مصر للبترول أشار المهندس محمد شعبان رئيس الشركة إلى أنه تم زيادة أعداد المنافذ التسويقية بـ 14 منفذ جديد ليصل إجمالى عدد محطات خدمة وتموين السيارات التابعة للشركة بلغ 1522 محطة في مختلف محافظات مصر ، لافتاً إلى الانتهاء من تطوير 66 محطة ومنفذاً خلال العام ، كما نجحت في إضافة نشاط التموين بالغاز الطبيعى في 173 محطة وأشار إلى تحقيق الشركة إجمالي مبيعات بلغ 5ر8 مليون طن من المنتجات البترولية المختلفة بزيادة نسبتها 32% عن العام السابق ، وذلك إلى جانب ما حققته في مجال تموين الطائرات والسفن وقاطرات السكة الحديد ، بالإضافة إلى إنتاج كافة أنواع الزيوت المعدنية للشركة والشركات الشقيقة ،  واستعرض ما تقوم به الشركة من تطوير للمستودعات ومنظومات السلامة والصحة المهنية وترشيد الانفاق والتحول الرقمى فى مختلف أنشطتها.

حضر الجمعيات  الجيولوجي اشرف فرج وكيل أول الوزارة للاتفاقيات والاستكشاف والاستاذ ابراهيم خطاب مساعد الوزير  للتطوير الهيكلي والموارد البشرية و الدكتور هشام لطفي مساعد الوزير للشئون القانونية والمحاسب هشام نورالدين رئيس الإدارة المركزية لمكتب الوزير والمحاسب أشرف قطب وكيل وزارة البترول للشئون المالية والاقتصادية والمهندس محمود ناجى معاون الوزير لنقل وتوزيع المنتجات البترولية والجيولوجي علاء البطل الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للبترول و نوابه والدكتور مجدى جلال رئيس الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية والأستاذ محمد جبران رئيس النقابة العامة للعاملين بالبترول  والمحاسب محمد عبدالفتاح وكيل اول الجهاز المركزى للمحاسبات وممثلي وزارات المالية والتجارة والصناعة والتخطيط و مركز معلومات قطاع الأعمال العام.

أخبار ذات صلة