رئيس مجلس الإدارة
سعيد اسماعيل
رئيس التحرير
مروة أبو زاهر

تحت رعاية السيد القصير.. الزراعة تطلق الورشة التدريبية الثانية حول الإتجاهات الحديثة فى الزراعة

المعمل المركزى للرقابة

أطلقت وزارة الزراعة تطلق ورشة العمل التدريبية الثانية حول الإتجاهات الحديثة فى الزراعة بالتعاون مع المركز الإقليمي للإصلاح الزراعي والتنمية الريفية في الشرق الأدنى “CARDNE”،


وذلك ‏تحت رعاية السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي,

حيث أطلقت الوزارة ممثلة في قطاع الارشاد الزراعي ورشة العمل التدريبية الثانية حول الإتجاهات الحديثة فى الزراعة بالتعاون مع المركز الإقليمي للإصلاح الزراعي والتنمية الريفية في الشرق الأدنى “CARDNE”.

‏وذلك بحضور د موفق السرحان المدير التنفيذي للمركز

 

رئيس قطاع الارشاد الزراعي

وخلال كلمته الافتتاحية قال د علاء عزوز رئيس قطاع الارشاد الزراعي إن الورشة تناقش عدة محاور هامة في مجال التقنيات الحديثة والزراعة الذكية منها دور التحول الرقمى والزراعة الذكية فى تحقيق الأمن الغذائي وأثر التغيرات المناخية على المحاصيل الزراعية
وايضا الطرق الحديثة لمكافحة أمراض ما بعد الحصاد فى الفاكهة ودورها فى زيادة الصادرات.

أهم التطبيقات وتكنولوجيا المعلومات

كما اضاف عزوز أن الورشة سوف تناقش أيضا أهم التطبيقات وتكنولوجيا المعلومات فى تنمية الثروة السمكية

وكذلك مشروعات التوسع الأفقى ودورها فى التنمية الزراعية المستدامة بالإضافة إلى مناقشة مخرجات مؤتمر المناخ cop27

وكيفية تنفيذها فى قطاع الزراعة والأنشطة المرتبطة وأيضا دور الرى الحديث فى تحقيق الأمن الغذائي

وكذلك ‏المجمعات الخدمية بالمشروع القومى لتطوير قرى الريف المصرى.

 

كما قال رئيس قطاع الإرشاد الزراعي، ، انه يحاضر في الورشة نخبة من الاساتذة والخبراء بالوزارة والمعاهد البحثية

ويشارك فيها الباحثين والمسئولين بالقطاعات والادارات المعنية.

فيما أشار الى ان التعاون مع المركز الإقليمي للإصلاح الزراعي والتنمية الريفية في الشرق الأدنى، مستمر وممتد لسنوات طويلة،

خاصة أن مصر من الدول المؤسسة للمركز، حيث تمثل هذا التعاون في تقديم الدعم الفني، والتعاون في مجالات البحث العلمي الزراعي.

فضلاً عن تنظيم ورش عمل بهدف بناء القدرات ورفع المهارات، للمختصين من الدول الأعضاء، في كافة المجالات المرتبطة بالقطاع الزراعي.

هذه الورشة تأتي أيضاً في إطار تكليفات

بينما أشار عزوز إلى أن هذه الورشة تأتي أيضاً في إطار تكليفات وتوجيهات السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي،

بنشر وتعريف المزارعين بالتقنيات الحديثة في المجال الزراعي، بهدف زيادة الإنتاجية والحفاظ على الثروة الزراعية.

 

ومن جهته د موفق السرحان المدير التنفيذي للمركز الإقليمي للإصلاح الزراعي والتنمية الريفية في الشرق الأدنى، تقدم بالشكر إلى السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، ووزارة الزراعة في مصر، لرعاية الورشة، فضلاً عن التعاون المثمر والبناء بين الجانبين، على مدار سنوات طويلة، خاصة أن مصر من الدور الرائدة في هذا المركز، لافتاً إلى أن كافة مخرجات ورشة العمل، وتوصياتها والمادة العلمية الخاصة بها، سيتم نشرها على كافة الدول الأعضاء بالمركز، لتعميم الاستفادة، في إطار تبادل الخبرات العلمية، بما يساهم في تحقيق التنمية الزراعية في الدول الأعضاء.

وتستمر فعاليات ورشة العمل، خلال الفترة من 28 الى 30 مايو بمشاركة عدداً من الجهات على رأسها: مركز البحوث الزراعية وقطاع تنمية الثروة الحيوانية والداجنة.

أخبار ذات صلة