رئيس مجلس الإدارة
سعيد اسماعيل
رئيس التحرير
مروة أبو زاهر

وزيرة البيئة: الإصحاح البيئي يوفر في التكلفة المالية على المدى القصير

قالت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، إن الوزارة تقدم حزمة من القروض الميسرة من خلال برنامج التحكم في التلوث الصناعي للتعامل مع المخالفات، مشيرةً إلى أن مشكلة عدم التزام المصانع بالمعايير البيئية مستمرة منذ سنوات، لذلك فإن التعامل معها سيستغرق وقتا أطول وتكلفة مالية أكبر، ومشددة على أن العمل على تحسين منظومة الطاقة والمخلفات والصرف الصناعي يتيح استثمارات كثيرة ووفر في التكلفة المالية على المدى القصير.

وأضافت فؤاد خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية بسمة وهبة، مقدمة برنامج “90 دقيقة”، على قناة “المحور”: “وفقا للبرنامج، فإننا نتعاون مع أصحاب هذه المصانع ونقدم لهم الدعم الفني والمالي، وتابعت بنفسي، اليوم في منطقة أكتوبر حرص أصحاب المصانع على أن تكون مصانعهم صديقة للبيئة”.

وتابعت وزيرة البيئة: “ونسعى إلى أن تكون مصانعنا صديقة للبيئة إذ أن الاتحاد الأوروبي سيضع قواعد صارمة تتعلق بالتصدير، وبالتالي فإن عدم الالتزام بهذه المعايير يعرضها للخسارة مرتين، الأولى دفع مبالغ مالية كبيرة بسبب عدم كفاءة الموارد، والثانية أنها لن تستطيع التصدير والمنافسة بعد سنوات”.

وأكدت ياسمين فؤاد، أن المصانع التي بدأت في تحسين التزامها بالمعايير البيئية وفرت في استخدام المياه، بعدما أعيد استخدامها مرة أخرى في العملية الإنتاجية، كما أنها حققت منظومة متكاملة للاستدامة البيئية والحفاظ على الموارد من الإهدار.

أخبار ذات صلة

المجلس القومي للطفولة والامومة

“المجلس القومي للطفولة والامومة” يناقش اتخاذ تدابير عاجلة لحماية الأطفال من مخاطر الإنترنت والألعاب الإلكترونية

نظم المجلس القومي للطفولة والأمومة التابع لوزارة الصحة والسكان جلسة نقاشية تحت عنوان “مخاطر استخدام الإنترنت على الأطفال” بحضور ممثلين عن كافة الجهات الوطنية المعنية